الإهداءات



إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 11-09-2014, 09:58 AM   #1
إنہتفہآضہة شہوقہ
:: مرتبة القائد ::


الصورة الرمزية إنہتفہآضہة شہوقہ
إنہتفہآضہة شہوقہ متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1189
 تاريخ التسجيل :  Nov 2009
 أخر زيارة : 01-03-2018 (11:24 PM)
 المشاركات : 12,598 [ + ]
 التقييم :  353501
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Male
 MMS ~
MMS ~
 قـائـمـة الأوسـمـة
الاداري المميز

تكريم

مسابقة

التميز البرونزي

المصمم المميز

لوني المفضل : Darkgray
افتراضي الجنة هنا الآن حياة بلا قلق أو توتر






من منا لا يعاني في حياته من التوتر أو القلق ويبحث عن السعادة والاطمئنان في هذه الحياة ؟ من منا لا يرغب في الراحة والطمأنينة في حياته الدنيا وفي الآخرة - بإذن الله تعالى؟

لو سألت هذا السؤال 100 شخص ستجد أن الجميع يتفقون على إجابة واحدة! " نعم كلنا يرغب في ذلك!! " ولو تأملت لسان حال هؤلاء جميعاً ؛ ستجد أن السواد الأعظم منهم يعمل عكس ما يرغب ويتمنى!! حقيقة هي معضلة!

قرأت مرة كتباً لخبير التنمية البشرية الراحل د. إبراهيم الفقي ـــ بعنوان " حياة بلا توتر " يؤكد فيه – رحمه الله تعالى : " أنه لا يوجد إنسان تعيس، ولكن توجد أفكار تسبب الشعور بالتعاسة، إن لم تكن سعيداً داخلياً لن تكون سعيداً خارجياً وإن لم تكن كما أنت الآن لن تكون سعيداً عندما تصبح ما تريد، وإن لم تكن سعيداً بحياتك الآن لن تكون سعيداً بأي حياة". باختصار إن لم تعش الجنة الآن في حياتك فلن تعيش الجنة بالمقابل بعد مماتك! إلا أن يشاء الله تعالى

وسؤال المليون الآن!! كيف أعيش الجنة الآن؟

يؤكد د إبراهيم الفقي - أن كثيرا من الناس ينتظر أن يحدث له شيء بعينه حتى يشعر بالسعادة، كما يظن بعض الناس أن "الشعور بالسعادة" هو نتيجة النجاح، ولكن العكس هو الصحيح حيث إن " النجاح " هو نتيجة الشعور بالسعادة، ويدلل على صحة كلامه باستعراض أمثلة من حياة المشاهير مثل ألفيس بريسلي، داليدا فقد امتلكوا كل ما تمنوا وحققوا النجاح والشهرة ومع ذلك لم يكونا سعيدين في حياتهما، وأنهوا حياتهم بالانتحار.

ليتابع قائلاً لا يوجد إنسان تعيس ولكن توجد أفكار تسبب الشعور بالتعاسة، وأنه إذا لم يكن الإنسان سعيداً بحياته فإنه لن يكون سعيداً بأية حياة، فلا يوجد طريق إلى السعادة لأنها هي الطريق ، فالسعادة الحقيقية تكمن في حب الله تعالى واتباع سنة نبيه محمد صلى الله عليه وسلم. يقول تعالى : { قُلْ إِنْ كُنْتُمْ تُحِبُّونَ اللَّهَ فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمُ اللَّهُ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَاللَّهُ غَفُورٌ رَحِيمٌ } ومن أحبه الله تعالى فقد حاز جنة الدنيا والآخرة.


السعادة الحقيقة الخالية من القلق والتوترات ؛ هي حياة يملؤها الرضا بما كتبه الله تعالى لك. هي رغبة العيش بسنن ونواميس هذا الكون الفسيح { فَمَن يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ خَيْرًا يَرَهُ وَمَن يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ شَرًّا يَرَهُ }. [الزلزلة].

أحبتي - إن السعادة في متناول أيدينا ولكننا لا نشعر بها لأننا ننظر إلى ما لدى الآخرين ونتمنى الحصول عليه، ولا نرضى بما هو بين أيدينا، فإذا أردنا السعادة في الدنيا وهي الجنة الآن!! فلتكن قلوبنا نقية لا تحمل حقداً ولا ضغينة لأحد، ولنجعل الصفح والتسامح مبدأنا في الحياة، ولننظر إلى عيوب أنفسنا ونصلحها، ولنجعل أهدافنا راقية وعالية وننشغل بمحاولة تحقيقها.

عن أنس بن مالك - رضي الله عنه – أنه قال : كنا في المسجد عند رسول الله فقال النبي عليه الصلاة والسلام: (يدخل عليكم من هذا الباب رجل من أهل الجنة)، قال: فدخل رجل من الأنصار، تنطف لحيته من وضوئه، قد علق نعليه بيده، فسلم على النبي وجلس، قال: ولما كان اليوم الثاني قال: (يدخل من هذا الباب عليكم رجل من أهل الجنة)، قال: فدخل ذلك الرجل الذي دخل بالأمس، تنطف لحيته من وضوئه، مُعلقاً نعليه في يده فجلس، ثم في اليوم الثالث، قال عبد الله بن عمرو بن العاص: فقلت في نفسي: والله لأختبرن عمل ذلك الإنسان، فعسى أن أوفّق لعمل مثل عمله، فأنال هذا الفضل العظيم أن النبي أخبرنا أنه من أهل الجنة في أيامٍ ثلاثة، فأتى إليه عبد الله بن عمرو فقال: يا عم، إني لاحيت أبي – أي خاصمت أبي – فأردت أن أبيت ثلاث ليال عندك، آليت على نفسي ألا أبيت عنده، فإن أذنت لي أن أبيت عندك تلك الليالي فافعل، قال: لا بأس، قال عبد الله: فبت عنده ثلاث ليال، والله ما رأيت كثير صلاةٍ ولا قراءة، ولكنه إذا انقلب على فراشه من جنب إلى جنب ذكر الله، فإذا أذن الصبح قام فصلى، فلما مضت الأيام الثلاثة قلت: يا عم، والله ما بيني وبين أبي من خصومة، ولكن رسول الله ذكرك في أيامٍ ثلاثة أنك من أهل الجنة، فما رأيت مزيد عمل!! قال: هو يا ابن أخي ما رأيت، قال: فلما انصرفت دعاني فقال: غير أني أبيت ليس في قلبي غش على مسلم ولا أحسد أحداً من المسلمين على خير ساقه الله إليه، قال له عبد الله بن عمرو: تلك التي بلغت بك ما بلغت، وتلك التي نعجز عنها[أخرجه أحمد (3/166)، والبيهقي في الشعب (6605)].

انظروا – يا أحبتي - كيف أن سلامة الصدر، وخلوه من الحسد، بلغت بصاحبها تلكم المنزلة الرفيعة، فقليل من الأعمال الخالصة يجعلها الله سبباً لنيل صاحبها الخير والفضل ( ذَلِكَ فَضْلُ اللَّهِ يُؤْتِيهِ مَن يَشَاء ) [الجمعة:4]، هذا الفضل العظيم لمن وفقه الله فسلم صدره، وصح إيمانه، ورضي بما قسم الله له، ولم يحسد أحداً من المسلمين، على خير ساقه الله إليه، لا يحاول التنقص منه، ولا الحط من قدره، ولا تشويه سمعته، ولا إلحاق الأذى به بأقواله وأعماله، بل هو متقٍ لله، راضٍ بقسم الله، عالم أن الله أحكم الحاكمين وأرحم الراحمين.

أمر آخر - يا أحبتي – تأكدوا أن المال والجاه وغيرهما من ماديات الحياة المعاصرة ليسو من أسباب " السعادة " فزيادة المال – مثلاً - يتبعها زيادة إنفاق وزيادة الصراع والهموم، ولذلك يجب أن نتوقف ونسأل أنفسنا لماذا نحن متوترون وقلقون؟ فربما نجد الأسباب واهية وغير حقيقية. إن الحياة في العصر الحديث الذي نحيا فيه تجعل من اليسير أن نعتقد أن المال وتراكم الأشياء المادية حولنا هما اللذان سيوفران لنا السعادة، ولكن المشكلة هي أنه كلما تراكمت الأشياء احتجنا إلى المزيد، وكلّ ما نملكه لا يبدو كافياً أبداً. لا المال ولا الأشياء المادية ولا حتى علاقاتنا الاجتماعية تجعلنا سعداء، قد نملك بعض اللحظات السعيدة، ولكنها تبدو غير ملائمة، وقد نبدأ في الشعور بأننا محاصرون في الحياة وقد نتساءل





hg[km ikh hgNk pdhm fgh rgr H, j,jv



 

رد مع اقتباس
قديم 11-12-2014, 12:52 AM   #2
ريما
:: مرتبة عز الوطن ::
المشرفة العامة


الصورة الرمزية ريما
ريما غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 836
 تاريخ التسجيل :  Jan 2009
 أخر زيارة : 10-03-2016 (11:19 AM)
 المشاركات : 105,830 [ + ]
 التقييم :  1005660
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Seagreen
افتراضي رد: الجنة هنا الآن حياة بلا قلق أو توتر



جزاك الله خيرا*
وجعل ماقدمت في ميزان حسناتك
وآسكنك الفردوس الآعلى من الجنان
وثبت قلبك على طاعته*
كل الشكر


 

رد مع اقتباس
قديم 11-12-2014, 10:26 AM   #3
إنہتفہآضہة شہوقہ
:: مرتبة القائد ::


الصورة الرمزية إنہتفہآضہة شہوقہ
إنہتفہآضہة شہوقہ متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1189
 تاريخ التسجيل :  Nov 2009
 أخر زيارة : 01-03-2018 (11:24 PM)
 المشاركات : 12,598 [ + ]
 التقييم :  353501
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Male
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Darkgray
افتراضي رد: الجنة هنا الآن حياة بلا قلق أو توتر



ريما
شششاكر لك حضضوركك


 

رد مع اقتباس
قديم 12-26-2017, 11:37 PM   #4
بيرم السعودية
:: وطن بداية قوية ::


الصورة الرمزية بيرم السعودية
بيرم السعودية متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4413
 تاريخ التسجيل :  Feb 2017
 أخر زيارة : 12-27-2017 (12:06 AM)
 المشاركات : 73 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: الجنة هنا الآن حياة بلا قلق أو توتر



تفصيل مطابخ بجدة
مطابخ المنيوم
تفصيل مطابخ
مطابخ مستعملة للبيع بجدة
مطابخ المنيوم حديثة
مطابخ للبيع
تفصيل مطابخ رخيصه بجدة
مطابخ للبيع بجدة
محلات مطابخ بجدة
مطابخ مستعملة بجدة
مطابخ جاهزة للبيع
مطابخ جاهزة بجدة
تصاميم مطابخ المنيوم
اسعار المطابخ الجاهزة بجدة
اسعار المطابخ
افضل محل لتفصيل المطابخ بجدة
افضل محلات المطابخ بجدة
مطابخ جاهزة للبيع بجدة
اسعار المطابخ الجاهزة
مطابخ بجدة
ارخص مطابخ بجدة
تصميم مطابخ المنيوم
دواليب مطابخ المنيوم
حراج جدة مطابخ
مطابخ جاهزه ورخيصه بجدة
محلات تفصيل مطابخ بجدة
افضل مطابخ بجدة
تفصيل مطبخ
افضل مطابخ تفصيل بجدة
مصانع المطابخ بجدة
محلات تفصيل مطابخ بجدة رخيصه
تفصيل مطابخ بجدة
اسعار تفصيل المطابخ بجدة
تصميم مطابخ


 

رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة

Forum Jump



Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2018~ STO0ORY.COM.SA
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010


أقسام المنتدى

الملتـــقى العــــام @ الإح ــساس بالإسلآم @ بـدايــة رح ـــلـه الــتــ ع ـــارف @ الأقسام الإدارية @ مكتـــب الإدارة @ الاقتراحات والشكاوي @ منبر الوطن @ سلة المحذوفات @ الملتـــقى الإجتمـــاعي @ ح ـــرائــر نــرج ــسـيـه @ الملتـــقى الترفيـــهي @ ع ــزف الـقـصـيـد @ تقنية المستقبل @ إضــاءاتـــــــ @ زاويـــة للتمرد @ الألعاب والتسلية @ الملتـــقى التقنـــي @ عالــــم الإتصالات @ مـ ع ـرض لإبداع ـكـ وإح ــساسكـ الفني @ ديـــزايــــنْْ @ صــ ح تــــنـــا @ ع ــدسة الكاميراء @ الملتـــقى الثقـــــــــافي @ ع ـلى مــر الــزمــان @ فـتـنـه الـبـوح @ مكتبة البرامج @ مكتبة المرئيات والصوتيات @ العناية المركزة @ مــوقــ ع الــحــدث @ شـيـف الـوطـن @ دروس وشروحات @ أدوات التصميم @ مـ ح ـــطــات الـسـفـر والـسـيـاح ــة @ الألعـــاب الإلكتـــرونية @ كــبرياء رج ل و إح ــساس الـمـراة @ صالون الوطن @ إسلامـــــي @ أدبــــي @ ترفيهــــــي @ الـزاويـة الـهــادئــة @ المنتدي التعليمي @ الملتقي الرياضي @ صدى الملاعب @ عالم السيارات @ المسابقات @ ْروح الـتـنـافــسْْ @ البلاك بيري والاي فون و الجالكسي samsung galaxy & Blackberry & iPhone @ لقطات رياضية @ دعم منتديات vBulletin وتطويرها @ وظائف الوطن @ حصريات الوطن @ هنا وهنا فقط ... منبعاَ لاقلامكم الواعده ... @ ذوي الاحتياجات الخاصه @ قناة ممتع @ • Ask Me • إسْألِنيْ • @ #عاصفة_الحزم @ #عاصفة_الحزم @